في إيطاليا وحدها.. 5 آلاف تونسي مفقودون جراء الهجرة غير الشرعية

آخر تحديث: 26 نوفمبر 2021

أعلنت جمعية الأرض للجميع (المستقلة) التونسية أن عدد التونسيين المفقودين في الأراضي الإيطالية نتيجة الهجرة غير النظامية وصل إلى 5000 شخص.

جاء ذلك عن رئيس الجمعية عماد السلطاني ، خلال مؤتمر صحفي عقده ، الخميس ، وسط العاصمة تونس. وأكد خلالها أن هذه الإحصائيات انطلقت من عام 2011 حتى أكتوبر الماضي.

وأوضح أن “الحكومة التونسية ليس لديها العدد الحقيقي للتونسيين المفقودين في إيطاليا نتيجة الهجرة غير الشعرية ، ولها حصيلة واحدة تعود إلى الأعوام 2011 و 2012 و 2013 ، ولا تتجاوز 500 مفقود. الأشخاص “.

وأكد أن مصير المفقودين في الأراضي الإيطالية وتحديداً في “لامبيدوزا” ما زال مجهولاً حتى اللحظة ، مستغرباً استمرار تهميش هذا الملف وعدم الاهتمام به من قبل مختلف الحكومات المتعاقبة ومن بينها حكومة نجلاء. بودن.

وشهدت تونس ، خلال الفترة الأخيرة ، تصعيدًا ملحوظًا في وتيرة الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا ، وخاصة نحو سواحل إيطاليا ، في ظل تداعيات الأزمات الاقتصادية والسياسية في البلاد ومختلف دول المنطقة.

تشهد السواحل الجنوبية لتونس عمليات إنقاذ شبه يومية للمهاجرين ؛ بعد أن تعطلت قواربهم في البحر الأبيض المتوسط ​​أثناء الرحلة بين ليبيا وإيطاليا.

أحبطت السلطات التونسية بشكل شبه يومي محاولات الهجرة غير الشرعية إلى سواحل أوروبا واعتقلت مئات الأشخاص.

15 ألف تونسي دخلوا إيطاليا في غضون شهر

وخلال المؤتمر ذاته ، دعت منيرة شقرا رئيسة جمعية “مصير شباب المتوسط” الرئيس التونسي قيس سعيد إلى تشكيل لجنة تابعة لوزارة الخارجية للبحث عن المفقودين التونسيين.

وأوضحت أن هذه اللجنة يجب أن تسهل عملية البحث في الأراضي الإيطالية ، فضلاً عن إرسال جلسة استماع لأمهات المفقودين.

وأكدت أن عدد التونسيين الذين دخلوا التراب الإيطالي ، منذ بداية أكتوبر 2021 وحتى 20 نوفمبر ، بلغ نحو 15 ألفًا ، بينهم 2073 قاصرًا ، و 170 امرأة.

في تقرير نشرته منظمة العفو الدولية بعنوان “النقاط الساخنة في إيطاليا: انتهاك حقوق اللاجئين والمهاجرين” ، سلطت منظمة العفو الدولية الضوء على الممارسات اللاإنسانية التي يتعرض لها المهاجرون غير الشرعيين منذ لحظة وصولهم إلى سواحل إيطاليا ، مؤكدة أن ” كشفت الأبحاث التي أجرتها أن بعض الحالات في إيطاليا اتسمت بانتهاك حقوق اللاجئين وتضليلهم وطرد عدد كبير من اللاجئين من خلال التعرف عليهم وإخضاعهم للتدقيق.


الوسوم:, , , , , , , , ,
التالي
التحالف يقصف أهداف الحوثي المشروعة في صنعاء
السابق
مدرسة جدة المتطورة لتعليم القيادة وطرق التواصل معها