كلمات شيلة العيار الثقيل مكتوبة

آخر تحديث: 25 نوفمبر 2021

كلمات شيلة العيار الثقيل مكتوبة , مما لا شك فيه ، أن هذا الموضوعَ هام ونافع ، يمس جوانب هامة من حياتنا فهو كالدوحة السامقة ، خضراء كاخضرار الربيع ، ووجه حياتنا الذي نحمله عبر نبضنا المسافر مع مواكب الأمل ، فلعلنا نحقق حلمنا الجميل عبر الحياة الأمل . إن أفكاري أراها تتدافع في حماسة ، كي تعانق مداد القلم ، لتعبر عن هذا الموضوع ، وتنثر من الأشجان والفكر عبر سطوري ، التي أرجو
أن تصور نبضي وفكري من خلالها ، كحديقة غناء ورودها زاهية ، وأريجها فوَّاح ، وثمارها ممتعة .

كلمات شيلا الثقيلة مكتوبة. يعتبر فن الشيلة من أبرز الفنون التي اشتهرت في البداية في المملكة العربية السعودية ، ثم دولة اليمن ، ثم في معظم دول الخليج العربي والشام. وهي من الفنون التراثية التي تتميز بجمال كلماتها الرائعة والجميلة.

كلمات مكتوبة من العيار الثقيل شيلا

نقدم لكم في هذا المقال كلمات شيلة من العيار الثقيل مكتوبة ، وهي من أجمل وأروع الشيلات التي غنتها الفنانة فلاح المصري.

يا عين من دموع العيار الثقيل

أتمنى أن أستريح وأنسى ضيقي وغضبي

عليك ، عيناي من الاختلاف تفيض وتتدفق

وصدري يذوب ويحترق ويغلي

لقد جعلتني أشعر بالوحدة والكسر والضعف

وعهد فيك بين يديك مستقبلي

لقد جعلتني أشعر بالوحدة والكسر والضعف

وعهد فيك بين يديك مستقبلي

حاولت أن أبدو مثلك ، لكن ليس لديك واحدة

إذا قابلت شخصًا مثلك ، فسيكون قلبي نقيًا

أعطيتك كل ما كان مستحيلاً بالنسبة لك

وأرسلت لك الكثير من حبك تحت بيتي

أعطيتك كل ما كان مستحيلاً بالنسبة لك

وأرسلت لك الكثير من حبك تحت بيتي

وما أن تكون عيناك فتنة كثيرة وقليلة؟

ما الذي أفادك أني أتيت من آخر و أنا الأول؟

وما أن تكون عيناك فتنة كثيرة وقليلة؟

ما الذي أفادك أني أتيت من آخر و أنا الأول؟

وتظاهرت يا بيلفيت أنني ثقيل

اقسم ان غيابك اثر علي

لا يكفيك الله ، لقد جعلتني أرحل

والشيء الأكثر إيلاما رحيلك وما قلته لي

لا يكفيك الله

لا ، لا ، لا ، لا ، يكفيك الله. لقد جعلتني أغادر

والأكثر إيلاما رحيلك

والشيء الأكثر إيلاما رحيلك وما قلته لي

لا يكفيك الله ، لقد جعلتني أرحل

والشيء الأكثر إيلاما رحيلك وما قلته لي

لا يكفيك الله ، لقد جعلتني أرحل

والشيء الأكثر إيلاما رحيلك وما قلته لي

كلمات شيلة العيار الثقيل مكتوبة,وهكذا لكل بداية نهاية ، وخير العمل ما حسن آخره وخير الكلام ما قل ودل وبعد هذا الجهد المتواضع أتمنى أن أكون موفقا في سردي للعناصر السابقة سردا لا ملل فيه ولا تقصير موضحا الآثار الإيجابية والسلبية لهذا الموضوع الشائق الممتع ، وفقني الله وإياكم لما فيه صالحنا جميعا .


الوسوم:, , , ,
التالي
ترتيب هدافي دوري أبطال أوروبا.. محمد صلاح يزحف نحو الصدارة
السابق
المكاسب والدلالات.. سفير مصر السابق بأنقرة يقيّم التقارب التركي العربي